منتديات حبيتك  

العودة   منتديات حبيتك > منتديات أدبية > قصص قصيرة - روايات - قصص حب

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 06-05-2015, 06:56 PM
Ahmed Mano Ahmed Mano غير متواجد حالياً
Super Moderator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2015
المشاركات: 1,220
افتراضي قصة حب جميله

أهلاً وسهلاً بكم في منتدي حبيتك .. نقدم لكم كل ما هو جديد وحصري.
قصة حب جميله
بنزيف من أنفي
و مكلوما من لكمة الأمس
و ما أخذت من درس
رغم أنفي
جئت إلى البحر أشكو
جور تلك التي
من شدة الوجد و الحب...
أسكنتها في بؤرة القلب...
فنأت عني
أسقطتني بنصف نصف
و القلب من شدة الحزن
دام أحسه يقول:
ربي
وا أنت يا ربي..
إن التي وضعتها في الجنب
قد سلتني و رمتني
في زنزانة الهجر..
من غير ما ذنب...
و إني فيما بي من الوجد
بصبابتي
و لوعتي في حبي...
صرت سيزيفي القلب...
كلما دنوت منها بشبر
ألفيتها تنأى عني
لكي أعود إلى الصفر..
لكي أبدأ من الصفر..
كالذي نسي ما
قد حفظ من السفر..
هل هي ذي حال كل محب؟
كلما دنا من محبوبه بشبر
طالت مسافة الهجر...
بمقدار ألف شبر...
قتل الله البعد
ناصر الوحدة
ظهير الهجر...
و البعد ظالم القلب...
و البعد مجرم
جلف الصفات يبري...
الهجر جهنم
قبل ظلمة القبر...
مارد نذل
إذا حل آخر العمر...
و أنا ما سعيت لها
رغبة في شرك و لا كفر...
و لا رغبة في الجسم
مهما كان جميلا جسمها
و كانت قطعة من البدر
على الأرض تسري..
جرني إليها إنما
حبل ارتقاء في سلم الشعر...
ظللت فيه محبوسا
أمام عينيها المحارتين
فيهما اللؤلؤ بألف لون
فيهما عمري
فيهما أسري
و ما خنتهما قط بربي..
فيهما شققت رأسي
بفأس ما قدمت لي من الهجر...
ألعنة أنت في آخر العمر؟
أم نجمة طلعت مع الفجر؟
أي أنس فيك أنساني:
تسبيحي و صلاتي و ذكري؟
سمع البحر قولي
بالرجز في بحري
سجلت شكايتي
في دفتر الدخول للبحر
سلمني البحر وصل إيداع
بموعد في آخر الشهر..
لملمت حزني و همي و سري
أودعته حقيبة اليأس
بكثير من الصبر بالصبر..
لم يكن لي غير
المزيد من الصبر
و مرت قافلة تعوي
تشكو همها مثلي
من جور صاحب الأمر
لذي العرش
عالم السر..
ذلك ما قالت وجدان لي
ذات يوم... ذات ظهر
وقتئذ كانت تلهمني
من حيث أدري
من غير ما تدري
و اليوم
و قد صفعت خدي
بلكمة الهجر
أدركت أن وجدان
كانت على حق
أدركت أني
حين ظلمتها
كنت أظلم نفسي
و كم قلت لها
أنت يا وجدان نفسي
و ظلمت نفسي
لفرط قلة صبري..
فاجأتني وجدان
بقسوة الكر و الفر
أرغمتني على
شطر قلبي
شطرا فوق شطر..
و يا لهجرك وجدان في هجري
و أنا الآن أعاني
مكلوما
ميؤوسا من أمري
أرى وجدان في كل ركن
و يذبحني يأسي
يؤلمني في نحري
و أبحث لي عن عذر
لا أرى لي أي عذر...
غير صمتي
في حرقة الهجر
مكلوم منفي مقصي
مشغول البال و فكري
كل فكري:
محاصر خلف سياج
من ضيق في صدري
تسكنه وجدان
نزلا مؤثثا بالهجر
غرسته بشدة و عسر
قبل ليلة القدر
سلمتني وجدان
لبائع الثمر
ببخس الدراهم العشر
إبان الآذان للعصر..
و معلمتي في الصبر
وجدان التي تدري
لم تصبر
بما يكفي من الصبر
جلدتني بسوط
من ألف خيط
من الحديد و النحاس
باللهيب من الجمر
ذبحتني وجدان
شرملتني
بسيف من الهجر....
و البحر مشغول البال عني
لم يعرني اهتماما
ظل يرمي لي
بموجه الهادر
حاملا ألف سر من السر...
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:10 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir